الحج، تكريم النبي إبراهيم وإخلاصه في سبيل الله

تمت الإضافة في أغسطس 19, 2018

يتوافد في هذه اللحظة أكثر من 1.5 مليون شخص من عشرات الدول حول العالم إلى مكة المكرمة، بالمملكة العربية السعودية، لأداء مناسك الحج، وهو أحد فرائض الدين الإسلامي.

قد يندهش البعض عندما يعلمون أن معظم شعائر الحج لا علاقة لها بالرسول محمد صلى الله عليه وسلم، فبدلاً من ذلك، تحتفي معظم الشعائر بالأحداث في حياة النبي إبراهيم.

الحج هو رحلة دينية لمدة خمسة أيام إلى مكة المكرمة والأماكن المقدسة المجاورة بالمملكة العربية السعودية التي يجب على جميع المسلمين القادرين ماديًا وبدنيًا أن يؤدوها مرة واحدة على الأقل في حياتهم.

الحج هو أحد أركان الإسلام أو فرائضه الخمسة، إلى جانب شهادة ألا إله إلا الله وأن محمدًا رسول الله، والصلاة، والزكاة، وصوم رمضان.

يأتي الحج مرة واحدة فقط في السنة، في الشهر 12 من التقويم الإسلامي؛ ومن المستحب زيارة مكة في أوقات أخرى من السنة ولكن لا يتم احتسابه كحج، بل هو عمرة، أو زيارة.

على مدى أيام الحج الخمسة، يؤدي الحجاج سلسلة من الطقوس التي ترمز إلى وحدتهم مع المؤمنين الآخرين وتسبيح الله. في الأيام الثلاثة الأخيرة من الحج، يحتفل الحجاج وغيرهم من المسلمين حول العالم بعيد الأضحى.

الحج هو حدث ضخم - من حيث أهميته في الإسلام والتحدي اللوجستي الهائل المتمثل في توافد العديد من الناس من جميع مناحي الحياة وفي كل ركن من أركان الكرة الأرضية على مكان واحد صغير نسبيًا في الوقت نفسه.

في نهاية الحج، يعود الحجاج إلى ديارهم وغالبًا ما يحصلون على اللقب الشرفي "الحجي"، وهو يعني الشخص الذي أدي فريضة الحج.